الإدارهأ/ ساره حسين
نبذه بسيطهإستشارى تربوى وأسرى وتعديل سلوك بتساعد البنات على زيادة وعيهم وإدراكهم وثقتهم بنفسهم لتحسين علاقتهم على مستوى الأسره والعمل عن طريق تحليل الشخصيه وجلسات الكوتشينج وتطوير الذات

العادة السرية والمراهقة

العادة السرية والمراهقة

 

ابنى فى فترة المراهقة واكتشفت أنه

يمارس العادة السرية …خفت اقول لوالده لأن العلاقة بينهم اصلا متوترة ..جوزى علطول بيضربه ومفيش مجال للحوار بينهم …ومش عارفة هل اتكلم معاه انا ..وباى طريقة وبدون احراج لى وله

 

الانسان روح وعقل وجسد حتى يكون في حالة طبيعية متزنة يجب اشباع هؤلاء الثلاث

فالروح : بعبادة الله سبحانه وتعالي والعقل :بالعمل والتعلم والجسد:باشباع شهواتها .اذا حدث خلل ف شىء من الثلاثة يمر الانسان بحاله غير متزنة ويعوضها باخري من الباقي .وفي فترة المراهقة يمر المراهق بحالة تشتت لانتقاله من طفولة لشباب وتغيرات هرمونية وجسديه وفكرية اول مايثيره هو جسده واشباع رغباته دون اللجوء للعقل والروح .

الحل /// هو توعية المراهق بطريقة غير مباشرة او مباشرة ولكن بطريقة مليئة بالود والتفاهم .التعامل مع المراهق كالاصدقاء دون عقاب لتصرفاته او نبذه .

حثه ع الصلاة بطريقة وصف الجنة والكلام عن عظمة الله عز وجل وعن مدي الراحة النفسية التى يشعر بها من يحافظ ع صلواته . الاشتراك له في نادي وتشجيعه ع ممارسة الرياضة وعلي ممارسة هواياته.

مدحه باستمرار انه شخصية قوية وتقدر تتغلب علي أي حاجة وانك فخورة بيه وبنجاحه وبانه ابنك وانشغاله ف عمل جماعي او تطوعه ف انشطه خيريه.

عدم تركه بمفرده بالمنزل او امام الكمبيوتر بالساعات وعلي قدر المحاولة ابتعاده عن الاصدقاء السوء.

كل هذا سيعمل علي ملىء فراغه واشباع روحانياته وعقله وجسده حتى ان اقبل عليه ثانيا فتكون اقل المرات واقل الاضرار .

شارك برأيك وأضف تعليق

الأكثر قراءة

تابعنى على تويتر

جميع الحقوق محفوظه لموقع ساره حسين 2020 ©