الإدارهأ/ ساره حسين
نبذه بسيطهإستشارى تربوى وأسرى وتعديل سلوك بتساعد البنات على زيادة وعيهم وإدراكهم وثقتهم بنفسهم لتحسين علاقتهم على مستوى الأسره والعمل عن طريق تحليل الشخصيه وجلسات الكوتشينج وتطوير الذات

طلاق ام اعتقال

طلاق ام اعتقال

تفشل في حياتها الزوجية المبنية علي الهروب من قيل وقال او الهروب من اى عقاب واحيانا الهروب من نفسها لاشد واكبر عذاب فهي فى فوهة البركان بداخله محترقة وخارجه مدمرة متناثرة اتحدث علي البنت التى تتزوج دون اقتناع تام لاسباب عدة موجودة في مجتمعنا وعندما تشعر بما فاتها وتريد الحياة بما تريد عن اقتناع وتقرر الانفصال فتتخيل انها ستصبح حرة طليقة منطلقة محلقة في السماء ولكن

نار زواجها أفضل بكثير من جنة المجتمع والصورة التى تتخيلها وكلامي ليس بعموم الشىء فهذه حالات اسلط عليها الضوء وليست كل المجتمع .

فبعد الطلاق

# اقرب الناس اليها تحطمها تحبسها فكأنه اعتقال بل اشد . عدم ثقة خوف من كلام الناس المشكلة ان ال بيهد المراة امرأة مثلها ( امها : يابنتي انتى كل يوم خارجة كلام الناس هيقولوا عليكي ايه ؟؟ … شعلي ياماما مينفعش ااعد ,,, : بس يابنتي انتى دلوقتى مطلقة انتى وضعك متغير)  ,,, اللبس الشكل طريقة الكلام الاسلوب النظرة الخروجة كل شىء محسوب عليها وكأنها مريض مصاب بمرض موضوع تحت الاختبار لتعيين الحالة .

# اصدقاءها يخافون منها علي ازواجهم … ( فيه فعلاً حالات بتم ان المرأة المطلقة بتخطف زوج صديقتها …. بس حير الامور الوسط لا المعاملة القاسية كانها مريضة بالجرب والا الدخول في الحياة الشخصية بعمق لدرجة انها تاخد جوزك اتعملى بحذر وحرص )

# الجيران ليهم عامل كبير لو امرأة عايشة بمفردها ( ايه ياحبيبتى مش شايفين جوزك يعنى انتى لوحدك والا ايه … !!! لو عرفه انها مطلقة بتكون تحت الميكرسكوب لبسها كلامها طريقتها خروجها …. الخ )

 # الرجال انفسهم دائما يصطادون في المياة العكرة ..( المرأة المطلقة بتكون غير متزنة نفسياً باقل كلمة وتقدير واحساس بكونها مرغوبة بتضعف أكثر من ضعفها وانكسار المرأة في طلاقها )

# البنت نفسها المطلقة بتكون تحت ضغط كبير جــــــــداً بين كل ده غير حالتها النفسية المدمرة (اول اولويات المرأة شعورها انها مرغوب فيها كحبيبة كزوجة كأم كأخت وصديقة … انها مقبوله ومحبوبة من الاخرين ) عندما تفشل كحبيبة وزوجة … تضعف الثقة فيها كأبنة واخت وصديقة  فبتمر بحالة عصيبة جداً وصعبة جداً .

# اما ان تقوى وتعمل وتضرب كل هذا بعرض الحائط وتثبت للجميع انها قادرة علي فعل المزيد من النجاح وستختار من جديد وهذا سيشكل احمال واعباء اخري عليها لانها كامرأة ضعيفة وتحب ان تشعر بالامان بوجود رجل معها يساندها وتشعر معه بتلبية احتياجاتها من اهتمامات .

# اما ان تستسلم وتعود لزوجها وتعيش في حسرة وقهر ومرارة دون تغيير من نفسها بل تكره كونها امرأة أكثر واكثر .

# اما ان تجلس في منزل والدتها بمفردها وتعيش الاكتئاب واليأس والاحباط .

هذه حالات واقعية من مضمون استشارات خاصة

شارك برأيك وأضف تعليق

الأكثر قراءة

تابعنى على تويتر

جميع الحقوق محفوظه لموقع ساره حسين 2020 ©