الإدارهأ/ ساره حسين
نبذه بسيطهإستشارى تربوى وأسرى وتعديل سلوك بتساعد البنات على زيادة وعيهم وإدراكهم وثقتهم بنفسهم لتحسين علاقتهم على مستوى الأسره والعمل عن طريق تحليل الشخصيه وجلسات الكوتشينج وتطوير الذات

لقاء آخر مليء بالحب

لقاء آخر مليء بالحب

 

لقاء اَخر مليىء بالحب

اُناديه قائلة :

أشعر بلسعة برد…

بوحدة تقتلني ..

 فرياح الفراغ تميتني

عدم وجودك يقهرني..

أبــــحـــث عـــــــــــــنــــــــــك

فصورتك تملأ عيني فرحة ..

كلماتك تملأ قلبى سعادة …

حروفك تملأ وجدانى بهجة …

وهمساتك تملأ فؤادى نشوة..

أبحث عن دفء حروفك …

فهي …

تبعدني …

في أحضانك تقربني ….

وبين ضلوعك تشعرني …

ولدقات قلبك تُسمعني …

ولعالمك الخاص تأخذني …

أبــــحــــث عـــــن

 روعة وجمال إحساسك..

فهي بعالم الحب تحسسنى …..

أبحث عن ذوقك …

مدى أخلاقك

 فهي للرجولة تُرشدني …

أبحث عن أمانك …….

بإهتمامك تحتويني…

إشتقت إليك …

وشوقي لك يزيد حنيني…..

فيُلبي ندائي ..

يأتيني قائلا :

 يا سيدة أهيم عشقا بها ..

يا خيالا يملأ كلِ كياني ..

لم أقدر على خمر هواكي ..

أسكرنى عشقك ولم أر سواكي
وتبادلت لغة عيوننا حديثها :

 وقلت له :

 إشتقت إلـــيـــك..

 فإنى أحُـــبَــــك

فنظر إلي متسائلا :

تسارعت دقات قلوبنا

ولا ندري أي القلبين ينتفض أكثر ؟؟

فأجبته قائلة :

قلبي من كثرة دقاته

 يكاد يخرج مني ليأتيك …

 ااااه من جنون حبك ..

يزدني بك حبا وأمانا …

 عشقا وامتنانا …
ياعشقي ملأءت حياتي ..

ولم أستطع الرؤية من دونك ..

لم أر رجلا غيرك ..

لا يملؤ عيني أحدا مثلك

أعشق لحظاتي وأنا أمامك ..

وبين يديك

وأنا معك ..

أكون ملكا لك ..

وأطيع كل أوامرك

فاقترب بجانبي

وأخذ بيدي

 وقال شوقا :

أريد أن أحتويكي وأذوب في شوقك

كنت أنتظرك..

 أنتظر لحظاتي المجنونة معك..

ما أحلى جنوني بك….

وأنت في أحضاني

.. كلما شربت من نهرك

زاد ظمئي ويشتعل شوقي إليك

إقتربت منه هامسة:

عجزت حروفي وكلماتي عن النطق

فضم يدي بين كفوفه قائلا :

ومن يحتاج إلى الكلمات …

في هذه اللحظات

 التي لا ينطق فيها سوى الشوق والهوى؟

أغمضت عيناي وسرحت معه في عالمه …

وقررت الغوص في أعماق أحضانه

تركت نفسي لأمنياته …

وذبت عشقا بين طيات أحلامه

شارك برأيك وأضف تعليق

الأكثر قراءة

تابعنى على تويتر

جميع الحقوق محفوظه لموقع ساره حسين 2020 ©